منتدى العزف المنفرد

نلتقي لنرتقي بكم تحلا جلستنا
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العشيقة.....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sOLOo
Admin
avatar

عدد الرسائل : 74
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 22/07/2008

مُساهمةموضوع: العشيقة.....   الجمعة سبتمبر 05, 2008 3:20 pm

ثوب أبيض موشح بخطوط زرقاء وذهبية أخفى جسدها الرشيق ..

نحيلة وطويلة تماما كعارضات الأزياء ..



وشفاه تغري بالكثير ..

منذ عشرين عاما عرفها لأول مرة

كان في السنة الأخيرة من دراسته الجامعية

صديق يسهر ويدرس معه عرفه عليها

كانت رفيقته في الدراسة.. والسهر

لم يكن صعبا أن يقبل شفتيها في اللقاء الأول..!

خرجت من ثوبها بجسدها الأبيض الرقيق.. لتسلمه لأنامله وشفتيه ..!

ألف طن أحسها ملأت رأسه بعد القبلة الأولى ..!

كان عليه أن يتوقف عن التقبيل قليلا ليستعيد توازنه ..!

دقائق وتركته مستسلما لسكرته التي أحب ..!

أيام وأيام .. لم تكن تأتيه إلا برفقة صديقه ...

سفر صديقه لزيارة الأهل أجج شوقه ...

خرج يبحث عنها...

لم يكن صعبا العثور عليها.. كثيرون يعرفونها..!

طلب منها لقاء.. فقبلت مع قليل من دلال مصطنع..!

هذه المرة ليس لقاء سريعا.. هذه المرة شاركته سكنه أيام وأيام ..!

لم تبخل عليه بشفتيها.. ولا بجسدها ..

في الصباح.. أول شيء لمسات شبقة لجسدها ..

قهوة الصباح تخللتها قبلات نهمة من شفتيها ..

رائحتها تغلغلت في أعماق كيانه ..

تعود عليها.. لم يكن يحبها.. ولكنه تلذذ بها ..!

لذة منحته إياها سرت في عروقه.. امتزجت بدمه.. فأدمنها..!

كل ليلة.. وبعد أن يستسلم لمتعتها.. يقرر تركها غدا ..

حاول.. وحاول.. عبثا حاول !

كان مستحيلا أن يتزوجها.. سمعتها تمنعه من ذلك ..

لكنه يستمتع بها.. وسيتركها يوماً.. هكذا برر لنفسه لقاءاته معها ..!

كانت أنانية.. انتهازية ..

لم تمنحه متعة إلا ونقص ما في جيبه من المال..! وما في عمره من أيام ..!

بل لا تعطيه شيئا قبل أن يدفع ..!

أنهى دراسته ..

و انشغل بعمله ..

لكنها دائما تجد لها مكانا في وقته.. و حيزا من ميزانيته ..

قرر الزواج ..

لم يستطع تركها فصار له حبيبتين وشتان بينهما ..

وصار له ابن ..

ومرت السنون ..

لا يعرف كيف تحتفظ برشاقتها.. بسحرها.. وبعهر ملذاتها..

عمل وعائلة وهموم.. لم تمنعه من لقاءها..

بل كلما زاد انشغاله.. وكبرت همومه.. كلما ازداد تعلقا بها وشغفا بشفتيها.. وهياما بقوامها ..!

أحسها تقتل عافيته..

تستنزف شبابه ..

تحرق أيامه ..

لكنه مازال يعشق رائحتها.. مازل يدمن شفتيها.. مازال يتلذذ بجسدها ..

لم تتورع عن زيارته في عمله..

جاهد كثيرا لإخفائها عن رواد عمله ..!!

لكنه لم يخف أمرها عن أصدقائه ...

تأكد أنها تزور بعضا منهم ...

عشقوها كما عشقها ..

أدمنوها كما أدمنها.. لكنه لم يتركها.. متعة شفتيها منعته من مواجهتها..!!

ابنه الأكبر صار في السادسة عشرة وشعيرات ناعمة ارتسمت على وجهه الغض ..

ابنه شاهده أكثر من مرة معها.. كثيرا ما كذب ليبرر وجودها ..

كالصاعقة وقع عليه الخبر ...

ماذا ..؟؟ ابني على علاقة معها ...؟؟!

نعم هذا ما أخبره به أحدهم ..

' ماذا؟؟ .... تريد سرقة حياة ابني كما سرقت حياتي' قالها في نفسه وألف شيطان تلاعبت برأسه ..

أحس الدنيا تتكسر من حوله ..

شعر بالجنون يسرع إلى قلبه .. فيخفق كشاحنة انحدرت بلا مكابح ...

غضب كما لم يغضب من قبل ...

كرهها...حقد عليها ... قرف منها .. اشمأز من رائحتها ...

قرر قتلها...

مهما سيكلفه الأمر ... قرر قتلها..

ذكريات متعتها وشفتيها طافت في خياله .. لكنه قرر قتلها ...!!

أسرع إلى المطبخ...!!

تناول علبة سجائره..!!

وضعها تحت قدمه .. هرسها بكل ما في الدنيا من حقد وغضب.!!.



لقد قرر التوقف عن التدخين..!!



_________________
PROUD 2B SYRIAN
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://soloo.ibda3.org
 
العشيقة.....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العزف المنفرد :: المنتديات الادبية والترفيهية :: الشعر والخواطر-
انتقل الى: